Header Ads

مستخدمو فيس بوك لم يعدوا يثقون في الاخبار



كشفت دراسة حديثة من Reuters Institute أن هناك مستويات عالية من القلق العام الدولى حول الأخبار المزيفة على الإنترنت، بالإضافة إلى رصدها لتحول كبير فى استهلاك الأخبار من وسائل الإعلام الاجتماعية مثل Facebook إلى تطبيقات المراسلة مثل WhatsApp.
ووجدت الدراسة، التى تغطى 37 دولة فى خمس قارات، أن استخدام وسائل الإعلام الاجتماعية للأخبار انخفض بمقدار ست نقاط مئوية فى الولايات المتحدة مقارنة بالعام الماضى، وقال المؤلف الرئيسى نيك نيومان، وهو أحد الأعضاء المؤسسين لموقع bbc الإخبارى على الإنترنت: "كل هذا الانخفاض تقريبا يرجع إلى انخفاض ونشر وتبادل الأخبار داخل فيس بوك".
وعانت فيس بوك من أزمة حديثا اعتبرها البعض هى الأسوأ فى تاريخها عندما تم الكشف عن انتهاك خصوصية بيانات المستخدمين فى وقت سابق من هذا العام، ودفعت الفضيحة العديد من المستخدمين حول العالم أن يختاروا الابتعاد عن فيس بوك، وأن يقضوا المزيد من الوقت على تطبيقات أخرى مثل WhatsApp و Instagram التى يمتلكها أيضًا Facebookووجد تقرير 2018 Digital News Report أن WhatsApp يستخدم الآن للأخبار بحوالى نصف.
وكشف التقرير أيضا أن متوسط ​​مستوى الثقة فى الأخبار ظل ثابتا نسبيا عند 44 فى المائة، أى بزيادة طفيفة من 43 فى المائة العام الماضى، ومع ذلك ، قال 23 فى المائة فقط أنهم يثقون فى الأخبار التى يجدونها فى وسائل الإعلام الاجتماعية.
ووجد الاستطلاع أن غالبية المستجيبين يعتقدون أن الناشرين والمنصات يتحملون مسئولية أكبر لحل مشكلة الأخبار المزيفة وغير الموثوقة، ويعتقد 60 فى المائة من المشاركين فى أوروبا و63 فى المائة فى آسيا و41 فى المائة فى الولايات المتحدة أن على حكوماتهم أن تفعل المزيد لوقف "الأخبار المزورة".

ليست هناك تعليقات