Header Ads

حظر استخدام الدمى الجنسية الشبيهة بالأطفال في امريكا



وافق المشرعون الأمريكيون على مشروع قانون لحظر الروبوتات الجنسية المصممة لتبدو وكأنها أطفالا لا تتجاوز أعمارهم ثلاثة أعوام، وذلك فى محاولة لمحاربة الولع الجنسى بالأطفال، حيث يتم بيع هذه الروبوتات للعملاء فى الولايات المتحدة عبر الإنترنت من قبل باعة من الصين واليابان.
ووفقا لما نشره موقع "ميرور" البريطانى فقد تم تصنيف هذه الروبوتات على أنها موديلز أو "مانيكانات"، وذلك لتجنب اكتشافها من قبل السلطات وفقا لما ذكره أحد أعضاء الكونجرس الأمريكى، فيما يعرف القانون الجديد باسم CREEPER، حيث سينتقل الآن مشروع القانون إلى مجلس الشيوخ ليجرى الموافقة عليه قبل أن يتم تمريره إلى الرئيس لتوقيعه ليصبح قانونا نافذا فى النهاية.
وكتب عضو الكونجرس دان دونوفان، أحد مؤلفى مشروع القانون: "بمجرد أن يمارس الشخص المسىء ممارسته الشاذة مع دمية، فإنها هذا يعنى أنه على بعد خطوة صغيرة للانتقال إلى الطفل".

ليست هناك تعليقات