Header Ads

الصين تحث على التيقظ من سعى اليابان لزيادة ميزانيتها العسكرية

الصين تحث على التيقظ من سعى اليابان لزيادة ميزانيتها العسكرية 

 حثت الصين، اليوم الخميس، على التيقظ والتنبه إلى محاولات اليابان زيادة ميزانيتها الدفاعية، قائلة إن التغييرات فى السياسة العسكرية والأمنية فى اليابان تستدعى أن تتم مراقبتها عن كثب من جيرانها والمجتمع الدولي.
جاء هذا التحذير على لسان المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية هوا تشان يينغ تعليقا على تقارير نشرت، اليوم الخميس، بأن وزارة الدفاع اليابانية قدمت طلبا للحصول على ميزانية قياسية للسنة المالية 2018؛ وإذا تمت الموافقة عليها، فستكون الزيادة السنوية السادسة منذ أن استعاد رئيس الوزراء شينزو آبى منصبه فى عام 2012.
وقالت "إن الجانب اليابانى يجب أن يوضح نواياه للمجتمع الدولي".

كانت المتحدثة قد حثت اليابان الأسبوع الماضى على احترام المخاوف الأمنية لجيرانها الأسيويين والتعامل معها بجدية والتصرف بحصافة وحكمة حيال سياساتها العسكرية والأمنية، وذلك بعد أن نشرت وكالة أنباء كيودو اليابانية تقريرا حول خطط وزارة الدفاع اليابانية للحصول على ميزانية قياسية تبلغ 5.26 تريليون ين (48.1 مليار دولار أمريكى) للعام المالى 2018 سعيا وراء تعزيز قدرات البلاد الدفاعية الصاروخية فى مواجهة التهديدات المتصاعدة من كوريا الشمالية فضلا عن الأنشطة البحرية المتزايدة للصين.

وقالت هوا إن الصين تشعر بالقلق حيال ما ورد بتقرير كيودو.

واتهمت اليابان بأنها دأبت فى السنوات الآخيرة على استخدام الصين كفزاعة والمبالغة فى الحديث عن التهديد الصينى لخلق الأعذار واتخاذ ذلك كمبرر لزيادة تسليحها العسكرى ورفع ميزانيتها الخاصة بالدفاع.

وأضافت أن الصين ليس أمامها إلا أن تكون دوما فى حالة تأهب لرصد تحركات اليابان ودوافعها الحقيقية، مؤكدة أن المجتمع الدولى كله، وخاصة دول الجوار بالنسبة لليابان، يتابعون عن كثب التحركات العسكرية لطوكيو، التى نصحتها بأن تأخذ العبرة والدروس من التاريخ وأن تكف عن استخدام الصين كفزاعة.


ليست هناك تعليقات